قبل الاقتحام.. ماذا فعل بلطجي الفيوم بأسرته وحماته في المنزل؟

0

نجحت قوات إنقاذ الرهائن بالأمن الوطني في إنقاذ وتحرير أسرة تعرضت للخطف والتعذيب على يد بلطجي بالفيوم.

ومارس بلطجي الفيوم كل أنواع التعذيب على الأسرة التى احتجزها وضرب الضحايا بقسوة، ثم قتل والدة زوجته، وألقى جثمانها بفناء المنزل.

القوات اقتحمت منزل البلطجى بعد تفجير الأبواب المحصنة، واستطاعت إنقاذ أفراد الأسرة، قبل أن يتمكن البلطجى من إصابتها.

خلال عملية الاقتحام، تبادل البلطجى إطلاق النار مع القوات، ما أسفر عن اصابته بطلق نارى.

عقب تحرير الأسرة، تبين أن البلطجى قام بقتل والدة زوجته، ثم ألقى جثمانها بفناء المنزل قبل عملية الاقتحام بساعات.

كما أنّه مارس كل أنواع التعذيب ضد أفراد الأسرة المختطفة، وضربهم بكل قسوة خلال فترة الاحتجاز.

مارست قوات الشرطة المنفذة للعملية كل أنواع القدرات والإمكانيات فى التفاوض حتى عملية الاقتحام، على أعلى مستوى من التدريب للحفاظ على حياه المحتجزين.

وعثر لدى البلطجى على سلاح آلى وبندقية وعدد من الطلقات النارية.