دجال يغتصب طفلة بمساعدة والديها بالإسكندرية.. والمحكمة تعدمهم (تفاصيل صادمة)

0

قضت محكمة جنايات الإسكندرية، بالإعدام شنقًا لـ 4 متهمين بتهمة تسهيل اغتصاب طفلة وهتك عرضها على يد دجال بمنطقة محرم بك لمدة 6 سنوات.

صدر الحكم ضد كل من ” الـ.ع.أ” “عامل”، و”ف.ف.ال” ربة منزل والدة الطفلة، و”ن.ف.ال” ربة منزل خالة الطفلة، و”ز.م.هـ” جدة الطفلة.

وكان قسم شرطة محرم بك قد تلقّى بلاغًا من المدعو “ال.م.إ” عامل، وبصحبته نجلته المجني عليها “م.ال.م” 16 عاما، اتهم فيه” الـ.ع.أ” 40 سنة، عامل، ويعمل دجال بهتك عرض أبنته و مواقعتها جنسيا بغير رضاها.

واتهم الأب طليقته والدة المجني عليها ” ف.ف.ال” 38 سنة، ربة منزل، وشقيقتها “ن.ف.ال” 30 سنة، ربة منزل، ووالدتهما “ز.م.ه” 58 سنة ربة منزل، بالاشتراك وتسهيل تعدي المتهم على نجلته الطفلة على مدار 6 سنوات.

وفي غضون عام 2014 وحتى عام 2020 بدائرة قسم شرطة محرم بك، قام المتهم الأول “ال.ع.ا”، ويعمل دجال بمواقعة المجني عليها الطفلة ” م.ال.م” بغير رضاها، وذلك بعد قيام كل من والدتها وخالتها وجدتها باقتيادها عنوة وبغير رضاها إلى مسكن الدجال.

الطفلة كانت بسن 10 سنوات فقط، وقامت الأم بإدخالها إلى غرفة الدجال، ونزعت عنها ملابسها عنوة من أسفل فيما قام المتهم الأول بهتك عرضها ومواقعتها جنسيًّا أمامها، وذلك بعد إقناعها بأن الطفلة عليها سحر بعد أن قالت له أنها غير عذراء، فطلب منها مواقعتها حتى يعيد إليها عذريتها مرة أخرى على غير الحقيقة.

التحريات أكّدت أنّ الدجال واقع المجني عليها أكثر من مرة، وعندما كانت ترفض الذهاب تتعرض للتعذيب من والدتها وكيها بالنار وحرقها بتسخين ملعقة حديدية ووضعها على ذراعها وجسدها.

وألقي القبض على المتهمين واعترفت الأم والدة المجني عليها باعترافات تفصيلية أمام ضباط المباحث، وقررت أنها كانت تذهب هي والدتها وشقيقتها إلى المتهم لفك لهم أعمال السحر، وكان يمارس الجنس معهن جميعا، مشيرة إلى قيامها بأخذ نجلتها المجني عليها إلى الدجال لممارسة الرذيلة معها لفك الأعمال بها.