وسام البريدي.. إعلامي شهير فقد شقيقه على الهواء وحرمه الدين من حبيبته

0

احتفل الإعلامي اللبناني وسام البريدي، هذا الأسبوع بمولده إذ يبلغ من العمر 46 عاما.

وسام البريدي اشتهر بتقديم البرامج الترفيهية في الفضائيات اللبنانية، وعلى رأسها برنامج “رقص النجوم”، الذي شهد نقطتيّ التحول في حياة “بريدي”.

حيث توفي خلال بث حلقاته التي كانت تقدم على الهواء مباشرة، شقيقه عصام بريدي، كما شاركت فيه زوجته ريم السعيدي، التي أحبها وتزوجها خلال شهرين فقط.

تحدث البريدي عن وفاة شقيقه، قائلًا إنّ فاجعة وفاته في حادث سير مفاجئ، كانت الصدمة التي لا يمكن أن ينساها، مشيرا إلى أنه لا يتحدث عن ذكرياته مع شقيقه عصام، لأنه لا ينساه لكي يتذكره، فهو حي دائما في قلبه.

وقال إنّه يضع 12 صورة لشقيقه عصام بمكتبه حتى يراه حوله دائما، كما أشار إلى أنه يبقي على المطعم الذي حلم بتأسيسه مع شقيقه الذي لم يحالفه الحظ لكي يرى نجاحه.

ارتبط وسام بعد وفاة شقيقه بفترة قصيرة بعارضة الأزياء ريم السعيدي، وعاشا قصة حب قوية، لم يستطع أن يقف اختلاف الديانات أو الجنسيات أمامها، فبريدي مسيحي لبناني، والسعيدي مسلمة تونسية، لكنهما قررا الارتباط بعقد زواج مدني يحتفظ كل منهما من خلاله بديانته، وقد حدث ذلك بالفعل عندما تزوج بريدي والسعيدي في حفل زفاف ضخم، أقيم في إيطاليا عام 2017.

وتحدّثت السعيدي عن قصة حبها قائلة: “إنني ووسام اعترفنا لبعضنا بحبنا في اليوم نفسه. كان هناك إعجاب، ولا سيما بشخصية كل واحد منا، وسام شخص عميق جدا وحساس، ولم ينكر أنه عندما رآني أعجب بشكلي كثيراً، لكن ما جعلني قريبة منه أنني أشعر أنه مرآتي، ويفهمني من خلال نظرة، ومحبته لعائلته وتضحيته من أجلها، وهو يشبهني من هذه الناحية، واختلاف الجنسية والدين ليسا عائقا، فالحب هو كل شيء، الله هو محبة”.

وقال بريدي أنه اتخذ قرار زواجه من ريم خلال شهرين فقط، لأنهما يتشابهان كثيرا في العديد من الأشياء، كما أوضح أن أكثر ما جذبه لريم هو حبها لأهلها وحرصها على لمّ العائلة، وهو ما يحبه ويحرص عليه أيضاً.