هاتفك في خطر | فيروس خطير يخترق أكثر من 200 تطبيق.. ويسرق ملايين الجنيهات

0

سادت حالة من القلق بيت مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن اكتشف فريق البحث التابع لشركة «Zimperium» الأمنية الخاصة بمكافحة البرامج الضارة، وجود فيروس خبيث يطلق عليه «حصان طراودة»، يهدد بيانات ملايين المستخدمين حول العالم.

عُثِر على فيروس جديد يدعى “حصان طروادة” يصيب أكثر من 200 تطبيق تهدد مستخدمي آندرويد، حيث يسرق مئات الملايين من الجنيهات في عملية القرصنة الخاصة به.

واكتشف الخبراء، أن المتسللين سرقوا من مستخدمي آندرويد، قرابة 34.5 مليون جنيه إسترليني، منذ شهر نوفمبر 2020 حتى الآن، وذلك عن طريق إخفاء الفيروسات في تطبيقات الهاتف المحمول التي استهدفت أكثر من 70 دولة، مما أدى إلى خداعهم بمبلغ يصل إلى عشرات الجنيهات الإسترلينية شهريا.

كما أن هناك ما يقدر بعشرة ملايين ضحية على مستوى العالم، وقد تمكن الفيروس حتى الآن من تجنب برامج مكافحة الفيروسات، والاختباء في الأدوات وتطبيقات المواعدة وألعاب الألغاز، حيث تم توزيع أكثر من 200 تطبيق ضار في البداية من خلال «جوجل بلاي»، وتنزيلات متجر التطبيقات التابعة لجهات خارجية.

ورغم أنّ شركة جوجل أزالت التطبيقات من متجرها، لا تزال التنزيلات متاحة من جهات خارجية، وبمجرد تثبيت التطبيق الضار، يأخذ الفيروس نظام تحديد «GPS» ويرسل إعلانات منبثقة بلغتك تفيد بأنك فزت بجائزة ويجب أن تطالب بها على الفور.

وتظهر هذه النوافذ المنبثقة 5 مرات على الأقل في الساعة حتى تقبل العرض في النهاية، وعند القيام بذلك، يتم إعادة توجيهك إلى صفحة موقع تجبرك على إدخال رقم هاتفك من أجل التحقق.

ويتم تمرير رقم هاتفك إلى خدمة الرسائل القصيرة المميزة التي تبدأ في سحب ما يزيد عن 25 جنيهًا إسترلينيًا من فاتورة هاتفك شهريًا، ونظرًا لأنك لست بحاجة إلى إدخال تفاصيل بطاقتك، فمن غير المحتمل أن تلاحظ السرقة لعدة أشهر.