خناقة في صلاة الجمعة | الخطيب يتحدث عن بناء الوطن.. وأحد المصلين: إنت كلب

0

كشف صبري عبادة وكيل وزارة الأوقاف بمحافظة الإسماعيلية، تفاصيل المشادة التي وقعت خلال صلاة الجمعة.

وقال عبادة في تصريحات تلفزيونية، إن الخطبة كانت عن حب الوطن والمشاركة في بنائه، مؤكدًا أنه تحدث بموضوعية خلال مناقشة هذا الأمر، واستعرض الآثار السلبية التي أدّت إلى انتشار الفكر المتشدد.

وأوضح أنَّه بمجرد ذكره أحاديث قاطعة الثبوت عن حب الوطن فوجئ بالتذمر من قِبل البعض، وأضاف: “قولتلهم اللي مش عاجبه كلامي أنا هاسيب رقم تليفوني وإيميلي وياريت نتناقش بموضوعية”.

وأكد الخطيب أنّه تطرّق فيما بعد إلى الدليل القطعي على جواز مشاركة المواطنين في بناء الوطن، متابعًا: “عندما تحدثت عن القوات المسلحة والشرطة، ذكرت حديث لسيدنا عثمان بن عفان بأنه جهّز القوات المسلحة في غزوة تبوك.. ردّ عليا أحد المصلين وقالي إنت كلب”.

عبادة أكمل: “قولت اللي مش عاجبه كلامي ممكن يخرج أو هو حر.. بعد الخطبة هتفوا مش عاوزينك مش عاوزينك.. نزلت صليت الركعتين وقولت ثبت فعلًا إن فيه متطرفين في مسجد المطافئ ولم أتطرق للمواطن المصري أو المواطن من الإسماعيلية قاطبة”.

وأشار إلى أنه فور انتهاء الصلاة، وجد حالة من إثارة الضوضاء، وبرر ذلك إلى رغبتهم في التأثير من مُصدِّر القرار أو في الرأي العام ضده.

وقال إنّه فوجئ بإعلان رئيس القطاع الديني بالوزارة الذي وصفه بأنه “قائم بالأعمال” بصدور قرار بإعفائه – أي صبري عبادة – من منصبه، إلا أنه أشار إلى أنه لم يصدر حتى الآن قرار تنفيذي من الوزير الدكتور محمد مختار جمعة.

ومساء السبت، أعلنت وزارة الأوقاف، أنّه بناء على مذكرات التفتيش ورئيس القطاع الديني تم وقف صبري عبادة عن العمل لحين انتهاء التحقيقات فيما نسب إليه من مخالفات وخروجه عن مقتضى الواجب الوظيفي.