السكة الحديد يتحدى المتهربين: عصر التزويغ من دفع التذكرة انتهى

0

أكّد المهندس مصطفى أبو المكارم رئيس هيئة السكة الحديد، أنّ القانون يلزم كل شخص يدخل محطة القطارات يدفع تذكرة سواء كان راكبًا أو زائرًا لتوديع الركاب.

وقال في تصريحات تلفزيونية، إنّه يتم بالفعل حاليًّا تحصيل ثلاثة جنيهات مقابل دخول محطات القطارات لغير المسافرين بعد تطبيق قانون صادر من عام 1959 بفرض مقابل دخول محطات القطارات لغير المسافرين.

وأضاف أنَّ التذكرة التي يجري تحصيلها من غير المسافرين تسمى تذكرة رسوم انتظار الرصيف، مشيرًا إلى أنّ المسافر الذي يحمل تذكرة لا يجري تغريمه المبلغ بسبب انتظاره القطار.

وأوضح رئيس الهيئة أن تحصيل 3 جنيهات مقابل دخول محطات القطارات لغير المسافرين يهدف إلى ضبط “المزوغين” داخل المحطة من دفع تذاكر ركوب القطارات.

وتابع: “عصر التزويع ينتهي مع تحصيل 3 جنيهات مقابل دخول محطات القطارات لغير المسافرين”، موضحًا أنّ ما يتراوح ما بين 100 إلى 300 ألف مواطن يوميًّا يستخدمون طرق “التزويغ” للتهرب من دفع التذكرة.