دراسة صادمة تكشف علاقة الدخان بزيادة وفيات وإصابات كورونا

0

كشف فريق بحثي بجامعة هارفارد أن حرائق الغابات تؤدي إلى تزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا.

وقال الفريق إن التعرض لمستويات مرتفعة من تلوث الجسيمات الدقيقة الموجود في دخان حرائق الغابات ربما يؤدي إلى آلاف حالات الإصابة بالفيروس ومزيد من الوفيات.

وتوصلت دراسات أخرى إلى أدلة على أن تلوث الهواء يمكن أن يزيد من حدة أعراض كوفيد -19 ويسرع من انتشاره.

يحدث ذلك عن طريق قيام دخان حرائق الغابات بتيهيج الرئتين وذلك وجعلك أكثر عرضة للإصابة بعدوى الرئة بما في ذلك SARS-CoV-2 وهو الفيروس المسبب لـ COVID-19.

وأكَّدت دراسة بمعهد أبحاث الصحراء في نيفادا أنّ معدل إيجابية فيروس كورونا في مقاطعة واشو بولاية نيفادا زاد بشكل ملحوظ خلال فترات ارتفاع دخان حرائق الغابات.

ويفاقم الدخان أمراض الجهاز التنفسي مثل الربو ومرض الانسداد الرئوي المزمن.

ومن الممكن أن تحمل جزيئات الدخان الفيروس مع وجود طرق أخرى محتملة مثل الأشخاص الذين يميلون إلى التجمع في الداخل لتجنب دخان حرائق الغابات قد يؤدي إلى مزيد من التفاعل مع الأشخاص المصابين.