بعد إعلان رسوبها.. نجيب ساويرس يحتضن طالبة الفستان.. والفتاة توافق بشدة

0

أكّدت حبيبة طارق طالبة كلية الآداب بجامعة طنطا، الشهيرة بـ”طالبة الفستان” لتعرضها للتنمر بسبب فستانها خلال أداء الامتحان، سعادتها دعم رجل الأعمال نجيب ساويرس لها، بدعمها بعدما أعلن تكفله بمصروفاتها، في أعقاب الكشف عن رسوبها.

وقالت في تصريحات تلفزيونية: “أنا مبسوطة إن لسه فيه ناس عاوزة تدعم الناس الناجحة والطموحة، بغض النظر إن حد يطلع يقول على حد فاشل وغير مجتهد”.

وأوضحت أن هذا الدعم ساعدها نفسيًّا بشكل كبير، لا سيّما أنه تواصل معها هاتفيًّا، وطلب منها عدم الضيق مما حدث، مؤكدة أن رجل الأعمال قدّر مجهودها وأنّها كانت تعمل إلى جانب الدراسة.

وأكدت أنها كانت قد قررت سحب أوراقها من الجامعة، وأنها تقبل بدعم ساويرس لها لأن تكمل دراستها في إحدى الجامعات الخاصة، متحدثة عن أنها تعرضت لاضطهاد من قِبل رئيس الجامعة الدكتور محمود زكي.

وأكملت: “لم أشعر بالأمان داخل الكلية، ورئيس الجامعة وقف في صف ناس مش شغالة في الكلية، وتم التشهير بيا، وطلعولي نتيجة سنة أولى وقال إني شيلت 6 مواد رغم إني شيلت 4”.

وكشفت أنه منذ واقعة الامتحان، لم يتواصل معها رئيس الجامعة أو عميد الكلية، وقالت إن شكوى قُدِّمت ضدها من قِبل رئيس الجامعة إليها بأنها تثير الشغب على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك أثناء مثولها أمام النيابة العامة.

ساويرس كان قد أبدى اهتمامًا شديدًا بقضية الطالبة حبيبة وتضامنه معها ودعمها ضد أي تعنت قد تكون قد تعرضت له، واستعداده الكامل لتحمل جميع المصاريف الدراسية طارق في أي جامعة خاصة تختارها داخل مصر.