“ولا في الخيال”.. قصة العثور على رفات طفلة بفستان أحمر بعد غياب 9 سنوات بالغربية

0

فوجئ أهالي قرية شوني التابعة لمركز ومدينة طنطا بمحافظة الغربية، بالعثور على رفات طفله ترتدي كامل ملابسها، داخل إحدى مقابر القرية.

جاء ذلك أثناء عملية تجديد مقبرة خاصة بأحد العائلات، مما أثار الشك في نفوسهم، خصوصاً وأنه لم يحدث أي حالة وفاة في أسرتهم والعائلة منذ فترة طويلة، وخصوصا من الأطفال.

وانطبقت هذه المواصفات على طفلة من العائلة تغيبت منذ أكثر من 9 سنوات، وكانت تبلغ من العمر 3 سنوات آنذاك.

وقال والد الطفلة، إن ابنته كانت متغيبة منذ أن كان عمرها 3 سنوات، وكان في هذا الوقت يوجد خلافات على قطعة آرض مساحة 7 قيراط مع أحد الأشخاص، موضحًا أنهم لم يتمكنوا من إثبات تهمة الخطف له لعدم كفاية الأدلة.

وبعد تسعة أعوام من تحرير محضر تغيب للطفلة سارة محمد رضوان عتعوت، عثر أهالي منذ أيام علي جثة طفلة بنفس فستانها الأحمر مدفونة حية بمقابر قرية شونى والسبب فى دفنها حية خلافات على أرض زراعية، وتم تحرير محضر وتقديم بلاغ للنائب العام، لإنتداب الطب الشرعي، وعمل تحليل DNa.