لغز اختفاء كارما.. قصة الأم التي غواها الشيطان ضد ابنتها

0

عادت الطفلة كارما إلى أسرتها بمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية، وذلك بعد حالة من الغضب علي منصات التواصل الاجتماعي، عقب نشر مقطع فيديو أثناء خطفها من إحدى السيدات.

الأجهزة الأمنية بمحافظة الدقهلية تمكنت من كشف لغز اختفاء الطفلة وتبين اتفاق الأم وإحدى صديقاتها علي إخفاء الطفلة مقابل 700 جنيه بإحدى قرى محافظة الشرقية لإجبار والدها علي نقل محل إقامتهم بالزقازيق لوجود خلافات مع والدة زوجها.

وتلقى اللواء رأفت عبدالباعث، مدير أمن الدقهلية إخطارًا من اللواء مصطفى كمال، مدير مباحث الدقهلية، يفيد بورود بلاغ لمأمور قسم شرطة ميت غمر من المدعوة «أية .م.ا.أ»، 30 سنة، ربة منزل، ومقيمة قرية بكوم النور بدائرة مركز ميت غمر، بأنها حال تواجدها ظهر يوم 21 الجاري بشارع المحطة ببندر ميت غمر لشراء بعض احتياجاتها وبرفقتها كريمتها «کارما.أ.م»، 5 سنوات، وأثناء دخولها لمرحاض عمومي وانتظار کریمتها خارجه وعقب خروجها اكتشفت عدم تواجدها .

وفي محضر الشرطة، أكدت الأم أنها توصلت لمقطع فيديو من كاميرا مراقبة بالمكان تظهر فيه كريمتها تسير برفقة إحدى السيدات في العقد الخامس من العمر، ترتدي عباءة وطرحة سوداء اللون.

ووجه مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، بتشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعة وضبط مرتكبيها واستعادة الطفلة، وتم إعداد خطة بحث شاملة ومواءمة لظروف الواقعة ضمت ضباط إدارة البحث الجنائي، وضباط وحدة مباحث مركز و قسم ميت غمر، برئاسة رئيس قسم المباحث الجنائية، وإشراف مدير المباحث الجنائية ورئيس فرع الأمن العام.

وأسفرت جهود فريق البحث، عن كشف غموض الواقعة بقيام المبلغة بالاتفاق مع إحدى صديقاتها وتدعي «هناء رشوان عبدالعزيز»، 40 سنة، ربة منزل ومقيمة قرية كفر المحمودية دائرة مركز ههيا بمحافظة الشرقية، والتي استعانت بزوجها المدعو «حلمي.م.ع.س»، 49 سنة، سائق توك توك، ومقيم بذات العنوان على التقابل معها بمكان الواقعة مستقلين التوك توك قيادة الأخير، واصطحاب الطفلة للإقامة صحبتهما مقابل مبلغ مالي 700 جنيه لوجود خلافات بينها ووالدة زوجها ورغبتها في نقل محل إقامتها بمدينة الزقازيق.

ونجحت مباحث الدقهلية في ضبط صديقتها وزوجها والتوك توك خاصته المستخدم في ارتكاب الواقعة وبصحبتهم الطفلة بمحل إقامتهما واعترافهم بارتكاب الواقعة، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 1458 لسنة 2021 إداري قسم ميت غمر.