فاجعة مستشفى الحسينية.. موثّق الفيديو يروي تفاصيل “ارتقاء الأرواح”

0

تحدّث أحمد ممدوح موثق مقطع الفيديو الذي رصد وفاة عدد من مرضى كورونا داخل مستشفى الحسينية،عن تفاصيل الواقعة.

ممدوح قال إنّ عمته فاطمة السيد تبلغ من العمر نحو 62 عاما كانت من بين الضحايا، وأنهم توفوا بسبب نقص الأكسجين، وأضاف أنَّ الكارثة بدأت منذ يوم الجمعة الساعة الرابعة فجرا.

وأضاف: “توجهنا إلى العناية وجدنا عمتي في حالة حرجة وتوجهت للشخص المسؤول عن المحبس كان الضغط في البنك 5% وكان مفترض أن يكون 10%.

وتابع: “خزان الأكسجين اول أمس كان يوجد به 1800 لتر في الخزان وامس مع بداية النهار كان الخزان يوجد به 400 لتر فقط وليس 1700 لتر كما قال المسؤولين.. سيارة الأكسجين وصلت أمس للمستشفى في الساعة العاشرة و 7 دقائق ليلًا، والوفيات حدثت في التاسعة والنصف بسبب عدم وصول الأكسجين لهم”.

واستطرد: “دخلت العناية والناس بطلع في الروح 4 ماتوا و2 كانوا بينازعوا الموت والممرضات غير قادرات على مواجهة الموقف.. محدش اتغسل وفق الإجراءات الإحترازية وتم وضعهم في بطاطين وتسليمهم لذويهم لدفنهم بمعرفتهم”.

وأكمل: “احنا كنا بننظف تنك الأكسجين بأيدينا وبنشتري الأدوية على نفاقتنا الخاصة..
عمتي كانت حالتها تحسنت وتوفيت بسبب نقص الأكسجين، وتوفيت في الساعة العاشرة وال 11 دقيقة”.

ولفت إلى أنه حصل على تصريح الدفن كما حصلت 6 أسر على تصريحات بالدفن في نفس التوقيت.