دار الإفتاء تفجّر مفاجأة بشأن استخدام المياه بالملح في إبطال السحر

0

كشفت دار الإفتاء المصرية، حكم استخدام المياه بالملح في إبطال السحر، وهي عادةً مصرية تنتشر في المناطق الشعبية والمناطق الريفية.

وقال عويضة عثمان مدير الفتوى الشفوية بدار الإفتاء: “التعامل مع السحر برش الماء والملح في البيت، وغيرها من الأمور المُجربة ليست حرامًا، ولكن القرآن أولى بإبطال السحر وطرد الشيطان”.

وأضاف: “دائمًا ما يغفل المُسلم عن ذكر الله وتلاوة القرآن في تلك الحوادث والظروف، مشيرًا إلى أن هناك بعض الأشياء مثل رش الماء والملح ونحو ذلك، تُسمى بالمُجربة وهناك كتب تحت عنوان المُجربات، التي جربها العلماء، ووجدوها ناجحة ونافعة”.

وتابع: “وأضاف أن هذه المُجربات هي عبارة عن إلهامات من الله سبحانه وتعالى، ولكنها ليست بديلًا عما لدينا من سُنة الرسول صلى الله عليه وسلم – من قراءة المعوذتين، والبقرة وآل عمران واللتان ما تقرآن في بيت إلا وأذهب الله سبحانه وتعالى الشيطان منه، فضلًا عن آية الكرسي”.

في الوقت نفسه، نصح مدير الفتوى، بتشغيل هذه السور بصورة دائمة في البيت، فلا يُشترط قراءتها، وقال: “كل هذا مطردة للشيطان، فعلى المُسلم الاستعانة بكتاب الله و ذكر الله سبحانه وتعالى، أما عن الملح ونحو ذلك فهي أشياء مجربة وليست حرامًا ولا شرك ولكن عليه بقراءة القرآن وتكرار آية الكرسي دائمًا في البيت”.